قصص اطفال

قصة ذات الرداء الأحمر مكتوبة بالصور

قصة ذات الرداء الأحمر

في يوم من الأيام كان هناك فتاة تدعى ليلى، كانت ليلى تعيش مع أمها في منزل صغير، يفصل هذا المنزل عن كوخ جدة ليلى غابة كبيرة

كانت جدة ليلى تحبها كثيرا، ولذلك قامت بتفصيل فستان أحمر اللون لها كان في غاية الروعة والجمال، وفي يوم من الأيام طلبت أم ليلى منها أن تأخذ قطع الكعك وتذهب إلى جدتها

ولكنها حذرتها من التحدث مع الغرباء، وبالفعل قامت ليلى بارتداء الفستان الأحمر وأخذت الكعك واتجهت إلى كوخ جدتها.

قصة ذات الرداء الأحمر
قصة ذات الرداء الأحمر

وبينما كانت ليلى في الطريق أخذت تغني بصوتها الرقيق، وهنا سمع الذئب صوتها وشم رائحة الكعك وتوجه إليها على الفور وسألها عن اسمها، وردت عليه أنا اسمي ليلى

وسألها بخبث إلى أين أنت ذاهبة؟ فأجابته إلى كوخ الجدة كي أعطي لها الكعك وهنا بدأ الذئب يفكر في حيلة كي يعطل ليلى قليلا عن الوصول إلى الجدة، واقترح عليها أن تقطف بعض الأزهار كي تعطيها للجدة

وبالفعل استجابت ليلى وقالت له إنها فكرة جميلة، وسرعان ما توجه الذهب إلى كوخ الجدة ودخل عليها وقام بربطها بالحبال ووضعها في الخزانة، وارتدى ملابس الجدة واستلقى مكانها على السرير.

قصة ذات الرداء الأحمر

قصة ذات الرداء الأحمر
قصة ذات الرداء الأحمر

وصلت ليلى إلى الكوخ ودخلت على الجدة وبدأت في إلقاء السلام عليها، حاول الذئب أن يرد على ليلى مقلدا صوت الجدة

وهنا أدركت ليلى أن الصوت مختلف ولكنها ظنت أنه بسبب مرض جدتها، لاحظت ليلى أن أذن الجدة كبيرة وكذلك عينيها، وبالفعل سألتها عن هذا التغيير

وهنا رد الذئب وقال لها أن الأذن كبيرة كي تسمعها والعين كبيرة كي تنظر إليها وتراها جيدا، وتسألت ليلى أيضا عن كبر الفم، وهنا كشف الذئب عن هويته وبدأ يهاجم ليلى

بدأت ليلى في الصراخ والهرب إلى خارج الكوخ، وبسبب الصوت العالي سمعها أحد الصيادين وتوجه على الفور إليها وقام بإطلاق الرصاص على الذئب الشرير

ودخلوا إلى الكوخ ليفكوا أسر الجدة، وفي النهاية قامت ليلى والجدة بشكر الصياد على شجاعته.

عبرة وعظة من قصة ذات الرداء الأحمر

ومن هذه القصة يا صغار نتعلم درس مهم وهو ضرورة الاستماع إلى ما تنصحنا به أمهاتنا لأنها تحبنا كثيرا وتخاف علينا كثيراً أيضا كما نتعلم أن لا نتحدث أبدا مع الغرباء.

شوف كمان قصة :

قصة جحا والحمار المزيف قصص اطفال جميلة قبل النوم

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق